ï»؟

نماذج شجاعة ومشرفة توجه صفعات قوية لترامب

رئيس التحرير
2018.06.23 10:14

: طيار نشمي اردني كسر التعليمات.. وسيدة موريتانية كانت جيشا لوحدها.. وبائع شاورما في مخيم جباليا.. ما الذي يجمع بين هؤلاء والآلاف غيرهم؟ وماذا تعني خطواتهم الاحتجاجية الفردية العفوية؟  

كان الأسبوع الحالي هو أسبوع ثورة الغضب التي سادت معظم المدن العربية والإسلامية احتجاجا على قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب نقل السفارة الامريكية الى القدس المحتلة، لكن هناك مواقف إنسانية رائعة تجلت على هامش الاحتجاجات، تعكس، على بساطتها، مدى وطنية أصحابها، واخلاصهم للقضية الفلسطينية.

اول هذه المواقف كانت للطيار الأردني يوسف الهملان الدعجة الذي تمرد على تعليمات شركة الطيران الوطنية الأردنية (الملكية)، وقال في الميكروفون لركابه “انه يحلق الآن بطائرته فوق فلسطين المحتلة وعاصمتها القدس″، وتحول الى بطل شعبي حظي بحملة تضامن واسعة في الأردن، وارجاء أخرى من الوطن العربي، تأييدا لموقفه الوطني المشرف، وتصديه بطريقته الخاصة، وبقرار فردي، لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب نقل السفارة الامريكية من تل ابيب المحتلة الى القدس المحتلة.

الموقف الثاني كان لسيدة موريتانية تتظاهر يوميا لوحدها امام السفارة الامريكية في نواكشوط حاملة العلم الفلسطيني انتصار لعروبة وإسلامية القدس المحتلة، وإدانة لقرار الإدارة الامريكية بتهويدها والاعتراف بها عاصمة لدولة الاحتلال الإسرائيلي.

هذه السيدة التي تركت رعاية اطفالها لوالدتها، وتغيب عن عملها لساعات يوميا، كانت تردد بأعلى صوتها، وكاميرات السفارة تراقبها “بالروح بالدم نفديك يا اقصى.. لا سفير ولا سفارة ولا علاقة بأمريكا”.

اما الموقف الثالث فينعكس في اقدام صاحب مطعم شاورما فلسطيني في مخيم جباليا بقطاع غزة، على وضع يافطة امام مطعمه تؤكد تخفيضات بنسبة 80 بالمئة للزبائن الكوريين الشماليين، ووضع صورة كبيرة للرئيس كيم جونغ اون في واجهة المحل تقديرا لرفضه قرار الرئيس الأمريكي ترامب، وادلائه بتصريحات تتهمه، أي ترامب، بالجنون، وتهديده بقصف العمق الأمريكي بصواريخه الباليستية.

صاحب المطعم إبراهيم رابا الفقير المعدم، مثل زميلته الموريتانية، التي تبعد عنه مسافة لا تقل عن خمسة آلاف كيلومتر، يدرك جيدا انه لا يوجد مواطنون كوريون شماليون في قطاع غزة، يمكن ان يستفيدوا من هذا العرض، ولكنه يأمل ان يأتوا الى القطاع في يوم ما كقوة مراقبة، واراد ان يعبر بخطوته الرمزية تقديره لهم ولرئيسهم الشجاع.

لا نشك مطلقا بأن هناك مواقف أخرى كثيرة على المنوال نفسه من الوطنية النقية الصادرة من القلب، لم تلتقطها عدسات المصورين، فاذا كانت بعض الحكومات العربية تتواطأ مع ترامب وتؤيد قراره في الغرف المغلقة، وتطبع العلاقات مع إسرائيل، حليفها الجديد، فإن الشعوب العربية والإسلامية لا يمكن ان تفرط بالقدس المحتلة، او أي ذرة تراب فلسطينية أخرى، ومستعدة للشهادة من اجل انهاء الاحتلال اذا  ما أعطيت لها الفرصة، وانهارت سدود الحماية العربية للحدود الإسرائيلية والمستوطنون داخلها.

لا يسعنا في هذه الصحيفة الا ان ننحني تقديرا واعتزازا واعجابا للطيار الأردني النشمي، والسيدة الموريتانية الشجاعة، وبائع الشاورما في معسكر جباليا الصامد، وكل الشهداء والجرحى في العالمين العربي والإسلامي الذين انتفضوا انتصارا للحق في مواجهة العدوانين الإسرائيلي والامريكي.

الامتان العربية والإسلامية، اللتان تضمان مئات الملايين من الشرفاء، ومن بينهم هذه النماذج الثلاثة، لا يمكن الا ان ينتصرا في نهاية المطاف، والنصر صبر ساعة.. وهو آت حتما.

كلمة التحرير كتاب واراء مختارات من الصحافة حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم إعلانات تصويت
هل تثق بنتائج الانتخابات في الدول العربية؟


القائمة البريدية
البريد الالكتروني

ازئروا رررر:بورتريه عائليه والاب يشخر مفاجآت الحفل العالمي للعام 2018:الفائز الأكبر سناً في التاريخ وأول ممثل ذي بشرة سوداء يفوز بالأوسكار.. ترامب يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين! ترامب في يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين! ترامب في يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين! اقسى صور العام  إذا كنت أقل وسامةً وتتصنَّع  13 سبباً نفسياً تفسر وقوع الآخرين في حبِّك متحف يرفض طلب ترامب استعارة لوحة لـ"فان غوخ" ويعرض عليه بدلاً منها مرحاض  صورة طائرة التجسس الاميركيه الاحدث أوبرا هل تهزمه وتصبح سيدة البيت الأبيض ؟ترامب سافوز ولااعتقد انها ستترشح