ï»؟

ليفربول يجدد فوزه امام السيتي للقاء روما بنصف النهائي باخراج برشلونة

رئيس التحرير
2018.04.26 11:21

 

 
 
ليفربول يجدد فوزه امام السيتي ويحجز مكانه في نصف النهائي‎

 

 

ضمن فعاليات اياب الدور ربع النهائي من منافسات دوري ابطال اوروبا ، جدد نادي ​ليفربول​ فوزه امام ​مانشستر سيتي​ وبواقع 2-1 على ارضية ​ملعب الاتحاد​ ليحسم تأهله الى الدور نصف النهائي وبمجموع المبارتين وبواقع 5-1 ، وكانت المباراة قوية وقدم السيتزن اداء مرعب هجومياً في الشوط الاول ومع بداية الشوط الثاني اثر طرد المدرب ​غوارديولا​ على اداء لاعبيه حيث نجح الريدز من اقتناص الاخطاء التي ارتكبها لاعبو السيتي ليحققوا الفوز وحسم تأهلهم الى المربع الذهبي .

وفي الشوط الاول قدم لاعبو مانشستر سيتي اداء قوي وكبير حيث نجح ابناء المدرب بيب غوارديولا من خطف هدف مبكر في الدقيقة الثانية عبر البرازيلي غابرييل جيسوس بعد تمريرة حاسمة من رحيم سترلينع وهفوة دفاعية من المدافع ​فيرجيل فان دايك​ ، وهذا الهدف أثر سلباً على اداء لاعبي الريدز حيث ارتكب ابناء المدرب ​يورغن كلوب​ العديد من التمريرات الخاطئة والتي بدورها ارتدت الى هجمات مركزة من قبل لاعبي السيتزن ولولا تألق الحارس ​لوكاس​ ​كاريوس​ لكن لاعبو مانشستر ارتكبوا مجزرة تهديفية بحق خصمهم وسط تكتل دفاعي كبير للاعبي الليفر في مناطقهم الدفاعية ، وكان ​ليروي سانيه​ اخطر لاعبي مانشستر حيث نجح في التلاعب بمدافعي الريدز ليسبب لهم متاعب جمة ولكن اللمسة الاخيرة غابت عن أصحاب الارض ، وبدوره لم ينجح لاعبو ليفربول من الانطلاق بهجمات مرتدة وسط تفوق كبير للاعبي المدرب غورديولا في وسط الملعب وفي عملية الارتداد الدفاعي وكان لبيرناردو ​سيلفا​ تسديدة قوية ارتطمت بالقائم وبعدها الغى حكم الراية هدف لليروي سانيه بداعي التسلل مما أثار موجة من الغضب لدى لاعبي مانشستر وفي الدقيقة الاخرة أضاع اوكسلايد ​تشامبرلين​ انفرادية خطرة امام مرمى الحارس ​ايدرسون​ ولينتهي هذا الشوط بتقدم السيتزن وبواقع 1-0.

ومع بداية الشوط الثاني شكل طرد المدرب غوارديولا ضربة قوية للاعبي فريقه حيث بدا لاعبو السيتي مضعضين هجومياً ، فيما نشطت مرتدات لاعبي الليفر حيث هدد ابناء المدرب كلوب مرمى الحارس ايدرسون ومن هجمة مرتدة سريعة نجح ساديو مانيه من بعثرة دفاع السيتي واوصل الكرة الى ​محمد صلاح​ والذي اودعها الشباك في الدقيقة 56 بعد عمل كبير من مانيه ، وبعدها حاول اصحاب الارض الضغط على مرمى الحارس كاريوس وبدوره نشطت مرتدات لاعبي الريدز حيث هددوا مرمى الحارس ايدرسون في بعض المناسبات وكان ​فيرمينيو​ ومانيه مصدر الخطورة الابرز عبر توغلاتهما وانتظر محمد صلاح التمريرات المتقنة لامتحان دفاع السيتي ، وواصل لاعبو مانشستر سيطرتهم على وسط الملعب وحاولوا الضغط من اجل خطف هدف ثانٍ ولكن التراجع البدني لليروي سانيه كشف عيوب السيتي اكثر الامر الذي دفع بالمدرب غوارديولا الى ادخال ​سيرجيو اغويرو​ لتعزيز قوته الهجومية ، وفي الدقائق الـ15 الاخيرة رمى لاعبو السيتي كل ثقلهم الهجومي الى الامام في محاولة منهم لخطف هدف التقدم ولكن التنظيم الدفاعي للاعبي الريدز صعّب من مهمة السيتيزن والذين فشلوا في اختراق وتهديد مرمى الحارس لوكاس كاريوس وبدوره قاد ابناء المدرب يورغن كلوب الدقائق الاخيرة بخبرة كبيرة حيث نجح فيرمينيو من خطف هدف الفوز في الدقيقة 77 لتنتهي المباراة بفوز ليفربول وبواقع 2-1 ليحسم الريدز تأهله الى الدور نصف النهائي وبواقع 5-1 .


MANCHESTER CITY 1-2 LIVERPOOL (agg 1-5) - MARTIN SAMUEL AT THE ETIHAD STADIUM: The record books will show that this game slipped away from Manchester City in the 56th minute, when Mohamed Salah scored and left them needing four second-half goals. In reality it was probably over some 26 minutes earlier in the evening, when referee Antonio Mateu Lahoz informed Pep Guardiola he would spend the remainder of the game in the stand. There is a reason an orchestra has a conductor. He does not play a solo, not even an instrument, but he

regulates those who do. He sets the tempo, he harnesses the energy of the group. That is what Guardiola does for his players.

 

 

روما يلقن برشلونة درساً قاسياً ويُخرجه في ملحمة تاريخية في الاولمبيكو‎

 
 
روما يلقن برشلونة درساً قاسياً ويُخرجه في ملحمة تاريخية في الاولمبيكو‎

ضمن فعاليات اياب الدور ربع النهائي من منافسات دوري ابطال ​اوروبا​ ، حقق ​نادي روما​ الايطالي باكورة المفاجآت بعد ان حقق فوزاً مدوياً امام ​برشلونة​ الاسباني وبواقع 3-0 على ارضية ​ملعب الاولمبيكو​ ليخرج ​البلوغرانا​ خالي الوفاض بعد ان كان المرشح الابرز لنيل اللقب بعد المباريات الكبيرة التي قدمها ​ليونيل ميسي​ وزملائه خصوصا بفوزهم ذهابا 4 - 1 لكن تعادلهم بمجموع اللقاءين 4 - 4 وتسجيل روما في الكامب نو منح ابناء العاصمة الايطالية بطاقة العبور . وقدم لاعبو روما اداء مرعب هجومياً ودفاعياً حيث نجحوا في الحدّ من خطورة الفريق الكتالوني واقتنصوا الفرص التي تحصّلوا عليها ليفي المدرب ​دي فرانشيسكو​ بوعده لجماهير روما حيث وعدهم بأن لاعبي فريقه سيحققون نتيجة خالدة ستبقى في أذهان جماهير الاولمبيكو لاجل غير مسمى.

وفي الشوط الاول قدم لاعبو روما اداء قوي ومبهر حيث نجحوا من وضع لاعبي البلوغرانا تحت خطر حقيقي في العديد من الكرات وشهدت الدقيقة 6 هدف التقدم للذئاب عبر الهداف ​ايدن دزيكو​ بعد تمريرة حاسمة من دانيال دي روسي ، وبعدها حاول لاعبو برشلونة الضغط من اجل القيام بردة فعل سريعة ولكن التكتل الدفاعي لابناء المدرب دي فرانشيسكو صعّب من مهمة ​الفريق الاسباني​ والذي لم يجد مساحات تذكر لضرب الدفاع الايطالي ، بينما نشطت مرتدات أصحاب الارض حيث هددوا مرمى الحارس اندريه ​تير شتيغن​ ببعض المحاولات ولكن اللمةس الاخيرة غابت عنهم ، وبدوره لم يكن لابناء المدرب ​ارنستو فالفيردي​ فرص واضحة على مرمى الحارس ​اليسون​ حيث فقد لاعبو البلوغرانا بريقهم الهجومي في ظل اداء مميز من قبل لاعبي ​الفريق الايطالي​ ، وواصل لاعبو رونا صناعة الفرص الخطرة وكان المهاجم ​باتريك تشيك​ قريب من  مضاعفة النتيجة ولكن رأسيته مرت بمحاذاة القائم ، وتميز لاعبو الذئاب بضغط عالي في معظم ارجاء الملعب لتغيب خطورة لاعبي البلوغرانا ونجح الحارس تير شتيغن في انقاذ فريقه من هدف محقق للمهاجم ​ادين دزيكو​ بعد رأسية جميلة تصدى لها الحارس الالماني ببراعة كبيرة لينتهي هذا الشوط بتقدم روما وبواقع 1-0 .

 

 

 

وبدأ الشوط الثاني بطريقة بطيئة من الجانبين ولم يقدم لاعبو الفريق الكتالوني الاداء المتوقع منهم حيث واصل لاعبو ​الجيالوروسي​ خطورتهم على مرمى ​البرشا​ وسط ضياع كبير لابناء المدرب ارنستو فالفيردي ، وفي الدقيقة 57 تسبب المدافع ​جيرارد بيكيه​ بضربة جزاء وتمكن القائد دي روسي من خطف هدف ثاني لفريقه في الدقيقة 58 لتشتعل المباراة بكل المقاييس بين لاعبي الفريقين ، وهذا الهدف اشعل لاعبي روما اكثر حيث واصل ابناء المدرب دي فرانشيسكو ضغطهم الكبير على مرمى البلوغرانا وسط عجز كبير للاعبي البرشا في مجاراة فورة لاعبي روما ، وبعدها اهدر دانيال دي روسي رأسية خطرة امام مرمى الحارس تير شتيغن ، وبعدها كان لبرشلونة تسديدة خطرة عبر ليونيل ميسي ولكن تسديدة الارجنتيني تصدى لها الحارس اليسون ببراعة كبيرة ، وفي الدقائق الـ15 الاخيرة حاول لاعبو برشلونة الضغط من اجل خطف هدف لارباك لاعبي روما ولكن التنظيم الدفاعي للاعبي الذئاب صعّب من مهمة البلوغرانا وبدروه حاول اصحاب الارض خطف هدف ثالث لقتل لاعبي برشلونة وفي الدقيقة 82 تمكن المدافع اليوناني كونستاتينوس مانولاس من خطف هدف ثالث ​للجيالوروسي​ برأسية جميلة على اثر ركلة ركنية من التركي جينكيز اوندير وبعدها ادخل المدرب فالفيردي عثمان ديمبيلي في محاولة منهم لخطف هدف سيغيّر مجرى اللقاء وحاول ليونيل ميسي ارسال العرضيات للاعبي فريقه ولكن الدفاع الايطالي تصدى لمحاولات البلوغرانا لتنتهي المباراة بفوز روما وبواقع 3-0 ليحسموا تأهلهم الى الدور نصف النهائي

 

 
كلمة التحرير كتاب واراء مختارات من الصحافة حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم إعلانات تصويت
هل ترى خطاب التحريض والكراهية وراء تنامي الهجمات المسلحة بالولايات المتحدة؟


القائمة البريدية
البريد الالكتروني

ازئروا رررر:بورتريه عائليه والاب يشخر مفاجآت الحفل العالمي للعام 2018:الفائز الأكبر سناً في التاريخ وأول ممثل ذي بشرة سوداء يفوز بالأوسكار.. ترامب يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين! ترامب في يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين! ترامب في يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين! اقسى صور العام  إذا كنت أقل وسامةً وتتصنَّع  13 سبباً نفسياً تفسر وقوع الآخرين في حبِّك متحف يرفض طلب ترامب استعارة لوحة لـ"فان غوخ" ويعرض عليه بدلاً منها مرحاض  صورة طائرة التجسس الاميركيه الاحدث أوبرا هل تهزمه وتصبح سيدة البيت الأبيض ؟ترامب سافوز ولااعتقد انها ستترشح