ï»؟

بطولة الأمم الآسيوية..11 منتخبا عربيا من 24 وخمسة نجوم عرب تسعى

رئيس التحرير
2019.03.21 10:03

 تنطلق النسخة الـ17 من بطولة كأس آسيا لكرة القدم غدا السبت في الإمارات العربية المتحدة وتستمر المنافسات من الـ5 من يناير الحالي حتى مطلع فبراير القادم.

وتستضيف مباريات البطولة 4 مدن إماراتية هي أبوظبي ودبي والشارقة والعين، وتقام المنافسات على 8 ملاعب وهي المرة الثانية التي تحتضن الإمارات البطولة في تاريخها.
 
ويشارك في هذه النسخة من البطولة الآسيوية للمرة الأولى 24 منتخبا في النهائيات بعدما كان عدد المنتخبات المشاركة محددا بـ 16 منتخبا، كما تحظى بمشاركة قياسية للمنتخبات العربية، إذ سيخوض 11 منتخبا عربيا غمار المنافسة، وهو أكبر عدد من المنتخبات العربية في تاريخ البطولة الآسيوية، مقارنة بـ9 منتخبات شاركت في نسخة 2015.
 
حفل الافتتاح
 
ويترقب عشاق كرة القدم الآسيوية حفل افتتاح البطولة غدا السبت عند الساعة السادسة والنصف بتوقيت موسكو ومكة المكرمة على ملعب "مدينة زايد الرياضية"، بعدما وعدت اللجنة المنظمة بتقديم حفل افتتاح استثنائي، سيشهد تقديم أوبريت غنائي بعنوان "زانها زايد" يحييه الفنانان الإماراتيان حسين الجسمي وعيضة المنهالي والفنانة بلقيس.
 

.

مباراة الافتتاح بين الإمارات والبحرين

ويسعى المنتخب الإماراتي صاحب الأرض لتحقيق انطلاقة قوية واستغلال عاملي الأرض والجمهور ومواصلة تفوقه على البحرين في السنوات الأخيرة، عندما يلتقي الفريقان في مباراة افتتاح البطولة.

ويقف التاريخ إلى جانب المنتخب الإماراتي إذ لم يخسر أمام البحرين منذ عام 2008، و فاز في 5 مناسبات بما في ذلك مواجهتهما في دور المجموعات خلال النسخة الماضية من البطولة في أستراليا، عندما تفوقت الإمارات 2-1. 

وحل الأبيض الإماراتي ثانيا في النسخة التي استضافتها بلاده عام 1996، محققا أفضل إنجاز للفريق على مدار تاريخ مشاركته في البطولة حتى الآن.

واحتل المنتخب الإماراتي المركز الثالث في النسخة الماضية عام 2015، بعدما تعادل مع اليابان 1-1 في الوقت الأصلي، قبل أن يفوز بركلات الترجيح في دور الثمانية.

ويمتلك الإيطالي مدرب منتخب الإمارات ألبرتو زاكيروني خبرة سابقة في كأس آسيا، وسبق له أن قاد المنتخب الياباني لإحراز اللقب في نسخة 2011.

 كما وصل المنتخب الإماراتي تحت قيادة زاكيروني إلى نهائي كأس الخليج العربي في يناير العام الماضي.

وسيكون التحدي أمام المدرب الإيطالي للحفاظ على أسلوب لعب هجومي في غياب نجمه عمر عبد الرحمن (عموري) الذي أصيب بقطع في الرباط الصليبي من ركبته.

وعلى الجانب الآخر، ينتظر التشيكي ميروسلاف سوكوب مدرب البحرين، معرفة مدى جاهزية مهاجمه عبدالله يوسف للمشاركة أمام الإمارات، إذ تدرب لاعب بوهيميانس براغ التشيكي منفردا في الأيام الماضية، قصد التعافي سريعا من الإصابة.

المصدر: وكالات

خمسة نجوم عرب يحلمون بحمل منتخباتهم في كأس آسيا 2019

 
خمسة نجوم عرب يحلمون بحمل منتخباتهم في كأس آسيا 2019
 

ساعات وتنطلق منافسات بطولة كأس آسيا 2019 لكرة القدم في الإمارات، وتبرز أسماء خمسة نجوم يسعون للذهاب بمنتخباتهم العربية إلى المحطة النهائية في المسابقة.

عمر السومة مهاجم المنتخب السوري 

انتقل المهاجم عمر السومة من نادي الفتوة في دير الزور عام 2011 إلى القادسية الكويتي. لينضم إلى الأهلي السعودي عام 2014 وأحرز لقب هداف الدوري السعودي ثلاثة مواسم.

والتحق اللاعب البالغ 29 عاما بنسور قاسيون في تصفيات مونديال روسيا، ولولا القائم الأسترالي الذي صد ركلته الحرة لكانت سوريا ربما تأهلت لكأس العالم للمرة الأولى في تاريخها.

 

علي مبخوت مهاجم المنتخب الإماراتي 

لفت علي مبخوت الأنظار إليه في نسخة 2015 عندما أحرز لقب هداف كأس آسيا مسجلا 5 أهداف في 6 مباريات وقاد بلاده إلى المركز الثالث.

تألق هداف نادي الجزيرة في دور المجموعات وسجل أسرع هدف في تاريخ النهائيات بعد 14 ثانية من مواجهة البحرين.

سجل ابن الـ28 لبلاده 44 هدفا في 65 مباراة دولية، ونجح في موسم 2017 بتسجيل 33 هدفا قياسيا لفريقه الجزيرة في الدوري المحلي، فأحرز لقبه، و يأمل الإماراتيون في أن يعوض المهاجم مبخوت غياب النجم عمر عبد الرحمن "عمّوري" المصاب.

موسى التعمري جناح منتخب الأردن 

انتقل الجناح الأردني موسى التعمري من نادي شباب الأردن إلى أبويل نيقوسيا القبرصي حيث يحقق نجاحا كبيرا وترغب أندية أوروبية بضم التعمري، على غرار فيورنتينا الإيطالي.

ويحمل ابن الـ21 على كتفيه آمال "النشامى" الراغبين بتعويض مشاركتهم الثالثة المتواضعة في 2015 بعد بلوغهم ربع النهائي مرتين في 2004 و2011.

بشار رسن لاعب وسط المنتخب العراقي 

بدأ بشار رسن مسيرته مع نادي القوة الجوية قبل الانتقال إلى بيرسيبوليس الإيراني وبلغ معه نهائي دوري أبطال آسيا قبل خسارته أمام كاشيما أنتلرز الياباني وذلك في موسم فقد فيه والدته.

وتذوق بشار رسن طعم الألقاب القارية مع العراق قبل خمس سنوات لكن في فئة تحت 22 عاما.

ويأمل ابن الـ22 في أن تساعده تجربته مع بيرسيبوليس في إيقاف ترسانة إيران في الدور الأول، وتكرار إنجاز "أسود الرافدين" في ربع نهائي النسخة الماضية لتكرير معجزة 2007.

 سالم الدوسري لاعب خط وسط منتخب السعودية 

سرق ابن الـ27 الملقب بـ"نيمار الخليج" الأضواء مع ناديه الهلال، كما سجل هدفا تاريخيا في مرمى مصر في مونديال روسيا بعدما ودع المنتخبان حسابيا دور المجموعات.

وخاض تجربة احترافية مع فياريال الإسباني ضمن مجموعة لاعبين سعوديين حاولوا الاحتكاك بلاعبي الليغا دون أن يؤدي ذلك لخوض معظمهم مباريات منتظمة في الدرجة الأولى.

المصدر: أ ف ب

 
كلمة التحرير كتاب واراء مختارات من الصحافة حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم إعلانات تصويت
هل سينتهي تنظيم داعش تماما بالقضاء على اخر جيوبه ام سيخرج باسم تنظيم جديد؟


القائمة البريدية
البريد الالكتروني

حفيدة أم كلثوم تغنّي افرح يا قلبي بالأحمر لنتذكر كيف تعيش كمصريّة وتأسر الملايين بصوتها “الذهبي” في “أرابز غوت تالنت كرنفال الريو :الالاف الراقصين بالريش والبريق في الشوارع رقص وسياسة درج : “عصابات” لبنانية في ألمانيا حمد : لقاء نتنياهو بوزراء عرب عرس جاء بعد خطوبة ونتنياهو يُحرج أصدقاء الجلسة المغلقة المطبعين بتسريب فيديو أفضل طريقة للاحتفال بعيد الحب واغربها تيلان بلوندو ..تتوج بلقب أجمل فتاة على الأرض للمرة الثانية خلال 11 عاماً! من يجمع جورج وسوف وزياد الرحباني؟ سعد لمجرد يطرح أحدث أغنياته “بدك إيه”بالفيديو.. استراحة "شاي ونرجيلة" على بعد أمتار من جيش الإحتلال مضمون الصورة التي عرضها بشار الجعفري في مؤتمره الصحفي؟