الخرطوم: «الشرق الأوسط أونلاين»
أدى الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان اليوم (الأربعاء) اليمين رئيساً لمجلس السيادة في السودان أمام رئيس القضاء عباس علي بابكر، حسب ما ذكرت وكالة الأنباء السودانية «سونا».
 
وأضافت الوكالة أن أعضاء المجلس السيادي سيؤدون اليمين الدستورية بعد قليل.
 
وكان الفريق الركن شمس الدين كباشي رئيس اللجنة السياسية بالمجلس العسكري الانتقالي أعلن أمس (الثلاثاء) أن البرهان أصدر مرسوماً دستورياً بتعيين مجلس السيادة.
 
وشكّل قادة المجلس العسكري السوداني وتحالف المعارضة، مساء أمس، المجلس السيادي الذي سيقود المرحلة الانتقالية التي اتفق عليها الطرفان، ومدّتها 39 شهراً.
 
وأضاف المتحدث باسم المجلس العسكري الانتقالي كباشي: «أصدر الفريق أول عبد الفتاح البرهان قراراً بتشكيل مجلس السيادة على النحو التالي: الفريق أول عبد الفتاح البرهان رئيساً، وعضوية كل من الفريق أول محمد حمدان دقلو والفريق أول شمس الدين كباشي والفريق ياسر العطا واللواء إبراهيم جابر، وحسن شيخ إدريس، ومحمد الفكي سليمان، ومحمد حسن التعايشي، وصديق تاور كافي، وعائشة موسى، ورجاء نيكولا عبد المسيح».

سيدتان في {السيادة} السوداني وثالثة لرئاسة القضاء
أداء القسم وحل المجلس الانتقالي وتعيين رئيس الحكومة اليوم
أصدر المجلس الانتقالي السوداني، أمس، مرسوماً بتعيين 11 عضواً في مجلس السيادة، بينهم سيدتان، ومن المقرر أن يمارس المجلس الجديد مهام السيادة في البلاد طوال الفترة الانتقالية، البالغة 39 شهراً، فيما نقلت تقارير صحافية أن الطرفين اتفقا على تعيين «القاضية» نعمات عبد الله محمد خير رئيسةً للقضاء، كما تم التوافق أيضاً على الشخصية التي ستتولى منصب النائب العام.
 
وسيؤدي مجلس السيادة، القسم أمام رئيسة القضاء، اليوم، كما سيتم لاحقاً حل المجلس العسكري، وتعيين رئيس الحكومة الجديد في جلسة قبل أن يؤدي القسم. وكان المجلس العسكري الانتقالي تسلم مقاليد الحكم في 11 أبريل (نيسان) الماضي، عقب الإطاحة بنظام عمر البشير.
 
ويتكون مجلس السيادة من الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان رئيساً، وعضوية كل من الفريق أول ركن محمد حمدان دقلو (حميدتي)، والفريق أول ركن شمس الدين الكباشي، والفريق الركن ياسر العوض، والفريق إبراهيم جابر. كما عيّن المرسوم كلاً من الدكتورة عائشة موسى السعيد، والمستشارة القانونية رجاء نيكولا عيسى عبد المسيح، والبروفسور صديق تاور كافي، والصحافي محمد الفكي سليمان، والناشط محمد الحسن التعايشي، والقانوني حسن محمد شيخ إدريس.
 
وينتظر أن يكتمل تعيين الخبير الأممي عبد الله حمدوك، المرشح من قبل «إعلان الحرية والتغيير»، رئيساً للوزراء، صباح اليوم، على أن يؤدي اليمين الدستورية في اليوم ذاته بعد وصوله للبلاد قادماً من العاصمة الإثيوبية أديس أبابا.