طوّر باحثون في جامعة طوكيو في اليابان، مرآة لها وجهان، واحد منها هو بإنعكاس غير حقيقي، وهي مرتبطة بكاميرا كومبيوتر يمكن أن تظهر الوجه الحزين مبتسماً وذلك عبر التلاعب بملامح الوجه ببرمجيات معينة.
والكاميرا تسجل وجه الشخص لتعكس بعدها صورة له إنما مع تعديل طفيف، أي أكثر سعادة أو أكثر حزناً، في محاولة للتأثير على الحالة المزاجية والنفسية الخاصة به.