بيروت ـ  جدة ـ “راي اليوم” ـ كمال خلف:

أعلنت مصادر محلية سعودية عن اقتحام قصر دار السلام بمدينة جدة ووقوع اشتباكات أدت إلى مقتل عدد من قوات الحرس ومهاجم.

وأفادت وكالة مهر للأنباء الايرانية الرسمية  نقلا عن مصادر محلية سعودية عن اشتباكات تعرض لها قصر دار السلام في جدة  صباح اليوم إثر هجوم تصدت له قوات الحراسة مما أدى إلى مقتل اثنين منهم ومصرع أحد المهاجمين وفرار البقية.

وصنفت المصادر السعودية المهاجمين بالإرهابيين دون الكشف حتى الآن عن هويتهم وأسباب الهجوم. .

ويعتبر قصر السلام في جدة هو أحد قصور الحكم واتخاذ القرارات الملكية ويقع الديوان الملكي في هذا القصر ويتم عقد جميع الجلسات الوزارية فيه.

وحتى الأن لم تصدر أي أنباء رسمية عن تفاصيل الهجوم في الصحف أو وسائل الإعلام الرسمية السعودية.

ومن جهتها طالبت القنصلية الأمريكية العامة في مدينة جدة السعودية،اليوم السبت، الرعايا الأمريكيين بتوخي الحذر عند السير في المنطقة التي يقع فيها قصر السلام الملكي بالمدينة.

وقالت القنصلية في صفحتها على الانترنت” أفادت عدة منافذ اخبارية عن هجوم على قصر السلام اليوم في جدة”.

وأضافت “يقع القصر بجوار طريق الملك عبدالعزيز / طريق الأندلس. ونظرا لإمكانية استمرار نشاط الشرطة، ينصح المواطنون الأمريكيون بتوخي الحذر عند التحرك في هذه المنطقة “.

ولم يصدر أي تعليق رسمي من جانب الحكومة السعودية على بيان القنصلية الأمريكية.